وهو من أروع  الاساليب التي  تثير الحواس وتوافق الفطرة الإنسانية حيث يميل الإنسان إلى النظر والمحاكاة (التقليد الناتج عن الملاحظة )

كما يميل الى التفكر والنظر ثم التأمل فقد حث القرآن الكريم الإنسان على    إستخدام هذا الأسلوب  واستثمر النبي صلى الله عليه وسلم  ميل الإنسان الى المحاكاة

فعلم أصحابه أمور دينهم حينما لاحظوا  فعل وسلوك النبي صلى الله عليه وسلم  فقلدوه 

ومن شواهد  ذلك : أن النبي صلى الله عليه وسلم لما تم الصلح بينه وبين كفار قريش في الحديبية أمر أصحابه أن يتحللوا من إحرامهم وينحروا هديهم،

فقال لهم: «قوموا فانحروا ثم احلقوا» فتوانوا في ذلك إذ لم يستحسنوا الصلح فرأوا القتال أفضل؛ فدخل رسول الله  صلى الله عليه وسلم على زوجته أم سلمة رضي الله عنها وأخبرها بتخلف الناس عن أمره

فأشارت على النبي صلى الله عليه وسلم  أن يحلق رأسه وينحر هديه فإنهم لا محالة يقتدون به… 

ففعل صلى الله عليه وسلم ، فلما رأوا ذلك قاموا فنحروا وجعل بعضهم يحلق بعضا حتى كاد بعضهم يقتل بعضًا غمًا. وذلك لأنهم استصعبوا التحلل من النسك قبل استيفاء المناسك. .

ومن الشواهد ايضاً على ذلك   ما رواه البخاري عن سهل بن سعد بن الساعدي رضي الله عنه قال: «رأيت رسول الله- صلى الله عليه وسلم- قام على المنبر، فاستقبل القبلة وكبّر وقام الناس خلفه، فقرأ وركع وركع الناس خلفه، ثم رفع رأسه ثم رجع القهقرى حتى سجد بالأرض، فلما فرغ أقبل على الناس فقال: «أيها الناس إنما صنعت هذا لتأتموا بي، ولتعلموا صلاتي

     والأباء في عملية التعليم المنزلي  يحتاجون إلى إثارة إنتباه الابناء (الملاحظة )  وإتاحة فرص المحاكاة و إثارة قدرات الابناء وحثهم على النظر والتأمل والتفكير الحر في سياق الأهداف التعليمية و المحتوى التعليمي ولكي يثمر استخدام هذا الاسلوب ويحقق النتائج المرجوه يجدر بالاباء القيام بالخطوات التالية :

اـ تهيئة البيئة والمناخ المنزلي  بحيث يزيد من التركيز والانتباه  لدي الأبناء

2 ـ إفراغ أذهان الابناء من التساؤلات والشواغل بالإصغاء إليهم أولاً

3 ـ الحرص على إكساب الأبناء فن الملاحظة وقوة التركيز

4 ـ الحرص على دقة  ووضوح وبيان ما يطلب تأمله وملاحظته .

5 ـ ضرورة  استخدام التشويق و التحفيز وإظهار الحماسة

6 ـ  استخدام لغة الجسد  والصوت والصمت باحتراف

                7- استخدام الطُرف والترفيه

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *