قديما قالوا :- (الوصول للقمة صعب ) !!!

ولكن هل جربت النظر ورؤية الأشياء من فوق القمة ؟!!

في كتاب العادات السبع الأكثر فاعلية ﻹسيفن كوفي يقول :- (ابدأ والغاية في ذهنك ) بمعني إذا أردت الوصول للنجاح أبدا برسم صورة تخيلية في ذهنك عن هيئتك عندما تصل لقمة النجاح ،

فكيف تصعد سلم وأنت لا تدرك إلي أين سيصل بك هذا السلم ؟!! تخيل نفسك فوق قمة جبل عالي تنظر إلي نقطة أنطلاقتك أسفل الجبل وبدأت تحدد المسارات الصحيحه التي ستعرج بها إلي قمة الجبل فالطريق ليس سهلا بل تنتابه العثرات وفي بعض الأحيان تحفه المخاطر ولكن كيف لي أن أدرك دروب الطريق وأماكنه اﻵمنه ،وتجنب مخاطرة ،واختصار الوقت والمجهود وأنا تحت سفح الجبل ؟!!

فالمعراج للقمة يبدأ بأعلي نقطة عليها ثم تحديد مسارات العروج وتحديد مناطق الضعف ونقاط القوة اختيار أسهل الطرق وأقلها وقت وتكلفه تحلي بروح المخاطرة والتحدي والرغبة للوصول فرسم صورة القمة في ذهنك تحفزك وتظل رغبة الصعود للقمة مشتعلة في ذهنك …..فالهدف يستحق لا تتحدث عن أحلامك وطموحاتك فهي من خصوصياتك فهناك كلالايب علي طريق الصعود كل مهمتها أن تكون في نقطة الانطلاق وليس مكان الوصول أرسم خريطة نجاحك بنفسك وضع بدائل ولا بأس من المحاولة والخطأ ،فكل محاولة جديدة بخبرة جديدة تثقل من شخصيتك وتضاعف تعلمك وتزيد ثقتك بقدراتك ونفسك

كن حذراً :- طريق النجاح غير مراقب بالكاميرات فلا تسلط عيون الآخرين عليك وأنت في بداية الطريق فأنت ما زلت في أضعف حالاتك فتعلم كيف تتحلي بالصمت والصبر استعن بالله فمن ارشدك إلي نقطة الانطلاق قادر أن يمكنك من نقطة الوصول وتذكر :- من نظر تحت قدمية تعثر ووقع ،ومن نظر إلي القمة وسعي لها سعيها سيجد مكانه محجوزاً بأسمه بين سطور الحاضرين

# عبير _ عبد _المجيد #اجعلوا _بيوتكم _قبله

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *