من علامات التوفيق للعبد:
أن يجعلهُ الله ” ملجأً للناس ”
يُفرّج هما ،
يُنفّس كربا ،
يقضِي دينا ،
يُعين ملهوفا ،
ينصر مظلومًا
.. ينصحُ حائرًا ،
يُنقذ متعثرا ،
يهدي عاصِياً .
و اعلم أن مثل هذا لا يُخزيه الله أبدًا
فمن أحسن إلى عباد الله كان الله إليه بكل خير أسرع ،
ويسره لليسرى و فتح له أبواب الخير ،
بل وسيرى من ألطافِ الله ما لا يخطر له على بال ..

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *