.1-  اضطراب التناسق التطوري

Developmental Coordination Disorder (F82)

A –  اكتساب وتنفيذ المهارات الحركية المتناسقة أقل بكثير من المتوقع بالنسبة للعمر الزمني للفرد وبالنسبة لفرصة تعلم المهارة واستخدامها. تبدو الصعوبات على شكل غير عادي مثل : إسقاط أو صدم الأشياء

 فضلا عن البطء وعدم الدقة في أداء المهارات الحركية  مثل : إمساك الأشياء باستخدام المقص أو أدوات المائدة أوخط اليد، أوركوب الدراجة، أو المشاركة في الألعاب الرياضية.

B –  العجز في المهارات الحركية في البند A  يتداخل بشكل كبير وباستمرار مع أنشطة الحياة اليومية المناسبة للعمر الزمني ويؤثر على الإنتاجية الأكاديمية/المدرسية، والأنشطة المهنية على سبيل المثال: الاهتمام ورعاية النفس والترفيه، واللعب.

C –  بدء الأعراض في فترة النمو المبكر.

D –  لا يتم تفسير العجز في المهارات الحركية بشكل أفضل من خلال الإعاقة الذهنية (اضطراب النمو الذهني  ) أو ضعف البصر ولا تعزى إلى حالة عصبية تؤثر على الحركة ، مثل : ضمور العضلات ، الشلل الدماغي ،والاضطرابات التنكسية.

2. اضطراب الحركة النمطي

Stereotypic Movement Disorder (F98.4)

A –  سلوك حركي متكرر غير هادف يبدو ذا دافع على سبيل المثال ( المصافحة أو التلويح باليد، أرجحة الجسم، أرجحة الرأس، عض الذات، ضرب الجسد).

B –  يتداخل السلوك الحركي المتكرر مع الأنشطة الاجتماعية والأكاديمية، أو غيرها، وربما يؤدي إلى إيذاء النفس.

C –  البداية في فترة النمو المبكر.

D-   السلوك الحركي المتكرر لا ينسب إلى الآثار الفيزيولوجية لمادة ما أو لحالة عصبية ولا يفسر بشكل أفضلُ باضطراب آخر من اضطرابات النمو العصبـي أو اضطراب عقلي آخر (مثل هوس نتف الشعر [اضطراب نتف الشعر] ، واضطراب الوسواس القهري).

حدد ما إذا كان:

مع سلوك مؤذي للذات (أو سلوك كان من الممكن أن ينشأ عنه أذى جسدي لو لم تستخدم إجراءات وقائية).

دون سلوك مؤذي للذات.

حدد ما إذا كان:

، يرتبط مع حالة طبية أو وراثية معروفة اضطراب النمو العصبـي أو عامل بيئي (متلازمة ليش نيهان ) أوالإعاقة الذهنية (اضطراب النمو الذهني ) مثل  التعرض للكحول داخل الرحم

ملاحظة للترميز:

 استخدم رمزاً إضافياً لتحديد الحالة الطبية أو الوراثية المرتبطة بها أو اضطراب النمو ،  العصبـي.

مستويات التشخيص (مستوى الشدة ):

خفيفة:

 يتم تثبيط الأعراض بسهولة بمنبه حسي أو بالإلهاء.

متوسطة:

تتطلب الأعراض تدابير وقائية واضحة وتعديل للسلوك.

شديدة:

يلزم المراقبة المستمرة مع الاستمرار في اتخاذ تدابير وقائية لمنع إصابة خطيرة

 

.3 اضطرابات العَرة

1. اضطراب توريت 

Tourette’s Disorder(F95.2)

A –  وجود عرات حركية متعددة مع واحدة أو أكثر من العرات الصوتية في وقت من أوقات المرض، رغم عدم ضرورة وجودهما بصورة متزامنة.

B –  تتفاوت العرات في التواتر فقد تزيد أو تنقص ولكنها تستمر لفترة تزيد عن السنة.

C –  البداية قبل سن 18 سنة

D –  لا ينجم الاضطراب عن تأثيرات فيزيولوجية مباشرة لمادة (مثل الكوكايين) أو عن حالة طبية عامة (مثل داء هنتنغتون أو بعد التهاب الدماغ الفيروسي)

2. اضطراب العرة الحركية أو الصوتية المستمر (المزمن)

 Persistent (Chronic) Motor or Vocal Tic Disorder(F95.1

A –  عرات حركية أو صوتية عديدة أو مفردة، موجودة لبعض الوقت أثناء المرض ولكن لا تحدث كلتاهما في نفس الوقت.

B –  تتفاوت العرات في التواتر فقد تزيد أو تنقص ولكنها تستمر لفترة تزيد عن السنة.

C –  البداية قبل سن18 سنة

D –  لا ينجم الاضطراب عن تأثيرات فيزيولوجية مباشرة لمادة (مثل الكوكايين) أو عن حالة طبية عامة (مثل داء هنتنغتون أو بعد التهاب الدماغ الفيروسي).

E –  المعايير لم تحقق  اضطراب توريت أبدا

حدد فيما إذا:

مع العرات الحركية فقط

مع العرات الصوتية فقط

3. اضطراب العرات التمهيدي Provisional Tic Disorder(F95.0) 

A –  عرة مفردة أو متعددة حركية و/أو صوتية.

B –  ظهرت العرات لفترة أقل من سنة منذ بدء العرة الأولى.

C –  البداية قبل سن 18 سنة.

D –  لا ينجم الاضطراب عن تأثيرات فيزيولوجية مباشرة لمادة (مثل الكوكايين) أو عن حالة طبية عامة (مثل داء هنتنغتون أو بعد التهاب الدماغ الفيروسي).

E-  .  اضطراب توريت أو اضطراب العرة الحركية أو الصوتية المستمر لم تحقق أبدا المعايير

4. اضطراب العرات المحدد الآخر

Other Specified Tic Disorder (F95.8)

ً ينطبق هذا التصنيف على الحالات التي تتظاهر بالأعراض المميزة لاضطرابات العرة  والتي تسبب إحباطا سريريا أو تدنيا ، في المجالات الاجتماعية والمهنية  أو غيرها من المجالات الهامة ولكن لا تستوف المعاييرالكاملة لاضطراب العرة أو أي من الفئات التشخيصية لاضطرابات النمو العصبية. من جهة أخرى يستخدم اضطراب العرات المحدد الآخر في الحالات التي يختار الطبيب إيصال سبب محدد،

أن الحالة لا تلبـي معايير اضطراب العرة أو أي فئات اضطراب النمو العصبـي المحدد. يتم ذلك من خلال تسجيل اضطراب العرات المحدد الآخر  متبوعا بالسبب المحدد (مع بداية بعد سن 18 سنة )

5. اضطراب العرة غير المحدد

Unspecified Tic Disorder في المجالات الاجتماعية والمهنية الكاملة لاضطراب العرة أو أي من الفئات التشخيصية لاضطرابات (F95.9)

ً ينطبق هذا التصنيف على الحالات التي تتظاهر بالأعراض المميزة لاضطرابات العرة والتي تسبب إحباطا ً   أو تدنيا  سريرياً مهما أو غيرها من المجالات الهامة ولكن لا تستوف المعايير ، النمو العصبية. من جهة أخرى يستخدم اضطراب العرة غير المحدد في الحالات التي يختار الطبيب عدم إيصال سبب محدد، كون الحالة لا تلبـي معايير اضطراب العرة أو أي من فئات اضطراب النمو العصبـي المحددة. ويشمل الحالات التي تفتقر للمعلومات الكافية  .ً

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *