همسات من القلب (6)

لمن وفاؤك؟

الكثير يظن ان الوفاء الزوجي معناه ان اعيش على ذكرى هذا الزوج بعد مماته ولا اذكره الا بكل الخير ولا اتزوج من بعده ولا ولا ولا..إلخ
ولكن اقول لك عزيزتي الزوجة الوفاء معنى مستمر ومتجدد باقي ببقاء الدنيا فمن الممكن ان تكوني في حالة من الوفاء الدائم لزوجك في حياته وبعد مماته
فالوفاء قيمة عالية متعددة المعاني والتعبير عنها وممارستها يكون بطرق شتى
وفتح من المولى عز وجل اعاننا الله على ان نكون اوفياء فما اجمل الوفاء
المولى عز وجل وصف المؤمنين بأنهم “يوفون بالنذر” فالوفاء اداء واجب برضا واطمئنان وحب وود واعتقاد بأن هذا الأداء قربي هذا الاداء ليس فيه تأفف أو تهرب فيتعمق معنى الاداء مع الرضا وبذل المودة والحب مع الرضا الى ما بعد الممات
فيكون اداء المودة للأقارب والمحافظة على هذا الود
فقمة الوفاء وقمة الاداء يتجلى عندما يؤدى
وينتشر ويعم والزوج غير موجود او متوفي لذلك كان الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم يبذل ويؤدي ويعمق الحب للسيدة خديجة وهي غير موجودة
لذلك سمي هذا البذل وفاءً
بأبي انت وأمي يا حبيبي يا رسول الله
“وإنك لعلى خلق عظيم”

في نهاية هذه الهمسات أقول لك:

قبل ان يكون ولائك وحبك ووفائك لزوجك
اجعليهم لله ورسوله فهذه النية وهذه المشاعر سيبارك الله لك في علاقتك بزوجك ويجعلها تشع الحب الذي يفيض على من حولك

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *